الجمعة، 29 مايو، 2009

أبله ْ كوسامته


أبلَهْ كوسامته ..

3

كم كان ساذجا ..!
النادل الذي أراه اليوم فقط دون كل الأيام السابقة .. كان أبلهاً كوسامته ،
كم أبغض الرجال ذوي البشرة البيضاء ..
إنهم يذكرونني بمرضى البرص .. تذمرت لإرادة المقهى بحزم : ( هذا الرجل القميء لا أريد أنا أراه مرة أخرى ) ..
ولم أره بعد ذلك مطلقا ً ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق