السبت، 29 أغسطس، 2009

أجنحة للهبوط



أجنحة للهبوط


" لم أكن أعلم أن الله قد أرسل قبل مجيئي

لكل صحراء مجنونا

أجنحتي للهبوط فقط

إذن : كيف سأعود ..؟ "


موسى بيدج

هناك تعليقان (2):

  1. المتنفسة بهدوء:
    تخيلي أن هبوطك اضطراري..
    لكن لا تنسي أنه في كل صحراء أعين شاخصة للسماء
    منذ زمن نيوتن
    تتمنى سقوط الأشياء..
    لن تعودي!

    ردحذف
  2. ليس مهما طريق العودة ،

    المهم هو اجتياز بقية المهمة ..

    لك كل التقدير ،

    ليلى

    ردحذف